الفنانة الأمازيغية فاطمة تبعمرانت تصدر فيديو كليب غنائي جديد بعنوان "أوال أمازيغ"

أصدرت المطربة الأمازيغية فاطمة تبعمرانت  فيديو كليب غنائي جديد بعنوان "واركاغ  أوال أمازيغ «Wargagh awal amazigh»" بمناسبة عيد الأضحى 2021. وقد حرصت الفنانة تابعمرات على تصوير هذا العمل الجديد في مناطق سوس المختلفة ليُظهر للجمهور ثراء وتنوع التراث المحلي الأمازيغي المطابق لموضوع الأغنية. 

وقالت الفنانة الأمازيغية فاطمة تبعمرانت  بعد الاشتغال على الأغنية الجديدة إن "تصوير الكليب الجديد استمر عدة أيام في ظل أزمة فيروس كورونا التي يمر بها العالم حاليا والتي تأثر المجال الفني بشدة بها ايضا". وتضيف: "كان الفريق بأكمله حاضراً باحترام الإجراءات الوقائية خلال فترة التصوير. رهان كان ناجحًا! ".

وتتسابق تابعمرانت مع الزمن لتقدم للجمهور ومحبي موسيقاها هذا الألبوم الموسيقي الجديد الذي يحمل لمسة المصممة الشابة هناء راتي طالب المتخصصة في صناعة الأزياء التي تمزج بين الثقافة الأمازيغية والعالمية.

فاطمة تابعمرانت fatima tabaamrant

فيديو كليب فاطمة تبعمرانت 2021

فاطمة تابعمرانت هي شاعرة ومغنية وملحنة ومدافعة قوية عن الثقافة الأمازيغية. جسدت فاطمة تبعمرانت نموذج الفنانة الأمازيغية التي علمت نفسها بنفسها والملتزمة بقضايا شعبها. اسمها الحقيقي فاطمة شاهو ولدت عام 1962 في بمنطقة  أيت باعمران  بسوس جنوب المغرب. وعاشت طفولة صعبة. يتيمة بلا أم في سن الثالثة.  وثم الزواج بالإكراه في سن 15. مع الكثير من المعانات في حياتها التي فجرت موهبتها الفنية حتى اصبحت من أشهر الفنانات على الساحة الفنية الأمازيغية بالمغرب وبلدان المهجر حيث يقيم أمازيغ المغرب.


أغنية فاطمة تبعمرانت الجديدة 2021

منذ كانت فاطمة تبعمرانت طلفة صغيرة جدًا ظهرت موهبتها الفنية، وبدأت في كتابة قصائدها الشعرية الأولى في سن الرابعة عشرة. ولم تبدأ الغناء أمام الجمهور إلا عام 1983 سنة  الظهور الأول على الساحة الفنية الأمازيغية من خلال بدء مسيرة فنية واعدة إلى جانب الفنان رايس جامع الحميد ، ثم مع فرق موسيقية مثل فرقة رايس سعيد اشتوك ومولاي محمد بلفقيه.

 في نهاية عام 1985 ، ستخضع حياتها الفنية لتغيير حقيقي ، لا سيما مع تسجيل أول ألبوم غنائي لها، حيث قامت بكتابة قصائدها الخاصة قبل إطلاق مغامرة موسيقية جديدة من خلال تكوين تشكيلتها الموسيقية الخاصة بها التي لاقت نجاحا كبيرا ، وذلك في عام 1990. تابعمرانت منذ بداية حياته المهنية ، طورت شغفها بالغناء والشعر إعتمادا على نفسها حتى أصبح في رصيدها  أكثر من 160 ألبوم  غنائي شهير وأصبحت أغانيها يرددها الكبار والصغار.