عاجل .. الشاعرة الأمازيغية المتمردة مليكة مزان تغادر أسوار السجن بمعنويات مرتفعة

غادرت صباح اليوم الشاعرة الأمازيغية مليكة مزان بمعنويات مرتفعة، أسوار سجن العرجات نواحي مدينة سلا، بعدما تم متابعتها ظلما وتعسفا بتهم واهية، على خلفية "فيديو" نشرته في صفحتها على "الفيس بوك".

مواضيع ذات صلة : 

وكانت الناشطة الامازيغية مليكة مزان قد نفت  نفيا قاطعا أمام الهيئة القضائية بالمحكمة الابتدائية بالرباط كل التهم الواهية الموجه إليها، وقالت إنها "محبة للسلام والتسامح، وضحية أسلوب إبداع لم يفهم"، كما نفت أن "يكون التهديد من ثقافتها"، واعتبرت أن "أعداءها كانوا يترصدون الفرصة للتهجم عليها" والانتقام منها.


وقال المحامي محمد ألمو، في تصريح للصحافة، إن السيدة مزان غادرت السجن صباح اليوم ، مشيراً إلى أن الملف الاستئنافي لم يعين بعد في محكمة الاستئناف، حيث يطمح دفاعها إلى الحكم ببراءتها مما نُسب إليها.
مواضيع ذات صلة :