-->

لأول مرة مصر تحتفل رسميا برأس السنة الأمازيغية الجديدة

صرحت الناشطة الأمازيغية المصرية أماني الوشاحي  إن هذا العام سيتم الاحتفال برأس السنة الأمازيغية بشكل رسمي في مصر، مضيفة بأن الاحتفالات  ستقام  بشكل شعبي هذا العام  في واحة سيوة الناطق سكانها بالامازيغية.


وأوضحت «الوشاحي» أنه في السابق كانت الاحتفالات تُقام بشكل عائلي محدود داخل المنازل وفي تجمعات صغيرة ، لكن هذا العام سيشهد احتفالًا شعبيًا رسميا للمرة الأولى.



وأكملت الناشطة الامازيغية بمصر اماني الوشاحي : قد نطالب بأن تكون رأس السنة الأمازيغية عطلة رسمية في مصر، خصوصا  إذا حصلت مكونات المجتمع الاخرى على عطلات رسمية في مناسباتهم، سنطالب بالمثل.

الناشطة الامازيغية المصرية اماني الوشاحي

وأشارت «الوشاحي» إلى أن التقويم الأمازيغى تقويم شمسى عريق، كان ولازال يحتفل به سكان واحة سيوة الامازيغ مند القدم وليس الاحتفال وليد اليوم .

احتفالات سابقة لامازيغ سيوة

 وتعتبر  طقوس احتفال أمازيغ سيوة برأس السنة الامازيغية أحد أعرق وأرقى الاحتفالات التاريخية بمصر . حيث كانت تحضر كل عائلة طبق من الطعام ويقوم الاهالي بوضعها في صف قرب قلعة شالا وتعطى الانطلاقة فيتقدم  الناس جميعا  الى الاطباق دون تمييز . وقد يحدث أن ياكل الانسان في صحن عدو له او انسان لا يرتاح له .وهو الهدف من  الاحتفال بهذه الطريقة.طلبا للتسامح و روح الاخوة والتضامن .وينتهي الاحتفال بان يبحث كل انسان عن من له عداوة او خصومة سابقة معه لمصافحته وعناقه لأجل المصالحة.

من طقوس الاحتفال بواحة سيوة الامازيغية بمصر


من طقوس الاحتفال بالسنة الامازيغية بواحة سيوة  التناول الجماعي للطعام

ويعد الاحتفال بـرأس السنة الامازيغية، العيد القومى للشعب الأمازيغى، حيث يحتفل به  الامازيغ قاطبة في جميع بلدان شمال افريقيا موطنهم الاصلي بالمغرب و الجزائر  و تونس و ليبيا ... مند قرون،وكذلك في دول المهجر،  ويوافق أول أيام السنة الأمازيغية  يوم 13 يناير ميلادي، كما أن التقويم الأمازيغى يزيد على التقويم الميلادى 950 سنة، أى أن سنة 2017 ميلادية توافق سنة 2967 أمازيغية .