-->

ترجمة فيلم الرسالة التاريخي الى الامازيغية

انتهى الخبير الامازيغي سمير أيت بلقاسم، المتختصص في دبلجة الأفلام والرسوم المتحركة من الفرنسية والإنجليزية إلى الأمازيغية، منذ مدة من ترجمة حوار الفيلم الديني “الرسالة” للراحل مصطفى العقاد إلى الأمازيغية قصد دبلجته، لتمكين امازيغ الجزائر الناطقين بالامازيغية غير المتحكمين في اللغة العربية من فهم الفيلم والتمعن في مضمون الرسالة الاسلامية  كما نزلت على النبي محمد.

وقال سمير أيت بلقاسم الذي يملك في رصيده عدة أفلام نوعية ونال الجائزة الأولى في الدبلجة في الطبعة الأخيرة لمهرجان الفيلم الأمازيغي بتيزي وزو، في تصريح  له قال إن مشروع ترجمة نص الرسالة شرع فيه منذ عدة أشهر، ويبقى أن يعرضه على مختصين في المجال الديني لتقديم رأيهم في العمل المنجز لتفادي أي كلمة أو تأويل يكون في غير محله، ومن شأنه أن يسيء للفيلم الأصلي وللدين الإسلامي.

وعبّر سمير أيت بلقاسم في الأخير عن أمله في تجسيد مشروع الدبلجة، رغم أنه ليس بالأمر الهين، كونه يتطلب إمكانات تقنية وموارد مالية، وهي العائق الكبير الذي يعطل تجسيد المشروع، لأن العمل يختلف عن الأعمال التي أنجزها لحد الآن بوسائله الخاصة، بما أنه يمتلك استوديو صغيرا. وأشار أيت بلقاسم في هذا الصدد إلى أنه اتصل بالدكتور سعيد بويزري واقترح عليه الأمر، وهذا الأخير رحب بالفكرة ووعده بتقديم الدعم اللازم له لتجسيده، كما لم يخف محدثنا الاتصال بمترجم القرآن إلى الأمازيغية سي الحاج لمناقشة الموضوع معه.