-->

دار الإفتاء الليبية ترفض إطلاق إسم أمازيغي على مولود بدعوى أنه ليس إسما عربيا

رفضت دار الافتاء الليبية السماح لاحد الاباء  بتسمية مولده الجديد بإسم ماسيليا الأمازيغي بدعوى أنه ليس إسما عربيا ، حسب ما جاء في الفتوى الصادرة عنها يوم أمس. 

وقد جاء في جواب دار الافتاء الليبية : "أنه من حق المولود على والده أن يحسن إسمه ومن الاحسان في الاسم سهولة لفظه وجميل معناه وربطه بتاريخ الأمة وامجادها .. وأن اسم ماسيليا ليس عربيا ... وعليه فينبغي لك عدم تسميتها بماسيليا وفي الاسماء المباحة غنية".

وتأتي هذه  العنصرية المقنعة  بإسم الاسلام في الوقت الذي يتجاهل فيه هؤلاء ان نصف الاسماء التي يحملها العرب اليوم هي أسماء عبرية  يهودية وتركية وفارسية ولسيت اسماء عربية  !!!.

الاسماء الامازيغية

دار الافتاء الليبية فتوى