-->

لأول مرة ..إقامة مهرجان فني كبير وسط العاصمة التونسية إحتفالا براس السنة الأمازيغية الجديدة 2970

لأول مرة ستحتضن العاصمة التونسية مهرجانا فنيا كبيرا بمناسبة رأس السنة الأمازيغية الجديدة  2970، والتي  تصادف يوم 13 يناير ميلادية. وقد بدأت العديد من الفعاليات الأمازيغية بكل من تونس و ليبيا لتنظيم  هذا المهرجان الكبير تحث إسم" مهرجان  توماست للموسيقى الأمازيغية” في دورته الأولى وسط العاصمة التونسية، والذي سيتم إستدعاء العديد من الفنانين إليه من كل بلدان شمال افريقيا.


وسيقام مهرجان “توماست” يوم 13 يناير 2020، بمسرح “نجمة الشمال”بتونس العاصمة. ويعد ” توماست للموسيقى الأمازيغية” مهرجان موسيقي “فني بامتياز” بمناسبة احتفال رأس السنة الأمازيغية الجديدة.

yennayer 2970 السنة الامازيغية


ومن أهداف المهرجان،حسب المنظمين “تثمين اللغة الأمازيغية التي ستغنى في تغيراتها/تفرعاتها اللغوية المختلفة حسب منطقة كل فنان.

ويضيف البلاغ “من المهم كذلك الحديث عن تونس كما هو معنى اسمها بالامازيغية “مفتاح” شمال إفريقيا التي ستجمع فنانين أمازيغ من بلدان افريقية مختلفة و الذين سيمررون عبر موسيقاهم رسالة سلام و تعايش اجتماعي و تضامن بلغتهم الأم”.

مهرجان توماست تونس

وسيشارك في المهرجان مجموعة من الفنانين الأمازيغ، من تونس وليبيا والجزائر والمغرب والنيجر ومالي. وقد تم الاعلان عن أسماء الفنانين المشاركين ومكان وموعد تنظيم المهرجان والدعوة مفتوحة للعموم.