-->

فرقة صينية تؤدي عرضا فنيا جميلا للرقص الأمازيغي الشاوي بالعاصمة الصينية بكين

أدّت فرقة صينية بالعاصمة الصينية بكين عرضا فنيا جميلا، للرقص الأمازيغي الشاوي وكان العرض تحضيرا لعرض الرسمي لفرقة شبانية متكون من مجموعة من الفتيات الصينيات  بالعاصمة الصينية  يتوسطهن شاب صيني  يلحتف برنوس أمازيغي تقليدي أبيض ليندمج معهن بالرقص في لوحة فنية جميلة على أنغام موسيقى أمازيغية شاوية عريقة ...

رقص أمازيغي بالصين فرقة صينية

وكان أداء هذه الفرقة للرقص الامازيغي الشاوي غاية في الروعة بحركات خفيفة قمة في التناسق نالت إعجاب الجميع بعدما تناقلت العرض  صفحات كثيرة  بموقع التواصل الإحتماعي فانهالت عليها الاعجابات و التعليقات التي تهيب بجمال الرقص الشاوي والاشادة بأداء الصينيات للرقص الأمازيغي الشاوي العريق باحتراف....


يذكر أن هذا الصنف من الرقص الأمازيغي عريق جدا بمنطقة الشاوية  الامازيغية بالاوراس بالجزائر خصوصا في الاعراس والافراح والاعياد، حيث كانت الأعراس بعمق الأوراس تقام لأيام حيث ترقص الشابات والمسنات معا دون حرج مع فرقة الرحابة أو فرقة القصبة، وفي الليلة الكبيرة لوصول العروس تُستقبل بسهرة على شرف وصولها بالقصبة والراقصات” ثيشطاحين” أغلبهن يعملن في نفس الفرقة، لكن إفتتاح السهرة يكون لوالدة العريس وقريباتها.
_