-->

الاتحاد الدولي للفلك يطلق إسم أمازيغي على النجم الاكثر سطوعا في الكون تكريما للغة الأمازيغية

إختار الاتحاد الدولي للفلك، الذي يوجد مقره الرسمي باوربا، إطلاق إسم أمازيغي خاص، كإسم رسمي على النجم الاكثر سطوعا في مجموعة إبسلون أندروميدا Upsilon Andromedae في الكون.

 وهو نجم عملاق جدا يبعد عن النظام الشمسي بحوالي 400 ألف تيريليون كيلومتر. وهو أكثر ضخامة من الشمس وأكثر إشراقا منها. و وفقا لنتائج مسح قام به علماء الاتحاد، فأن عمر نشوء هذا النجم يقدر بحوالي 3.12 مليار سنة.

وقد تم إختيار الاسم الامازيغي Titawin،كإسم رسمي للنجم في الاوساط العلمية، وتأتي كلمة Titawin من صميم المعجم الامازيغي وتعني العيون وهي جمع كلمة تيط التي تعني العين (عين الإنسان)، وقد تم اختيار اسم امازيغي بالذات لهذا النجم، تكريما للغة الامازيغية، باعتبار اللغة الامازيغية إحدى أقدم اللغات في العالم التي لاتزال متداول حتى اليوم ، كما تم اختيار كلمة Titawin بالذات والتي تشير الى الرؤية، نظرا لكون ما يميز هذا النجم  هو انه يمكن رؤيته بالعين المجردة نهارا من الارض لشدة سطوعه.



وقد أقر فريق عمل الاتحاد رسميا هذا الاسم ضمن أسماء الكواكب الخارجية والنجوم  التي وافقت عليها اللجنة التنفيذية لمجموعة العمل العام للنجوم والكواكب وأقمار الكواكب، بما في ذلك أسماء النجوم التي اعتمدت خلال حملة عام 2016 لتسمية العوالم الخارجية، واسم هذا النجم الآن مدرج رسميا في فهرست الاتحاد الفلكي الدولي لأسماء النجوم العملاقة.



لمحة عن الاتحاد الدولي للفلك

اعضاء الاتحاد الدولي للفلك خلال جلسة تصويت

الاتحاد الدولي للفلك  (The International Astronomical Union (IAU  هو منظمة دولية توّحد المجتمعات الفلكية في دول العالم، وهو أحد أعضاء المجلس الدولي للعلوم (ICSU). ويعد الاتحاد الدولي للفلك المنظمة المسؤولة عن تسمية النجوم والكواكب والكويكبات والأجسام والظواهر الفضائية الأخرى. 

وقد تأسس الاتحاد في 28 يوليو عام 1919 في الجمعية التأسيسية للمجلس الدولي للبحوث ( المجلس الدولي للعلوم) الذي عقد في بروكسل، بلجيكا . أعضاء الاتحاد هم فلكيون متخصصون قادمون من مختلف دول العالم، ويقومون بالأبحاث و الاستكشاف والتعليم حول كل ما يتعلق بعلم الفلك والكون.