-->

بعد تهديداته الخرقاء ... مامون الدريبي يظطر للاعتذار لسكان الريف ولزعيم الحراك ناصر الزفزافي

بعد الحملة التنديدية القوية التي شنها نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي وبعض السياسيين والحقوقيين ضد تصريحات مامون الدريبي الخطيرة والمتطرفة التي ادلى بها خلال برنامج إداعي، إضطر هذا الاخير للإعتذار لزعيم حراك الريف ناصر الزفزازفي ولأهل الريف وللمغاربة عامة عما صدر عنه بعدما ادرك فداحة تصريحاته العنثرية الخرقاء عندما قام على  الهوء مباشرة بمهاجمة حراك الريف وزعيمه ناصر الزفزافي بطريقة سوقية وتهديده بالتصفية الجسدية قائلا و بتشنج غريب : “ و الله حتى نجمع أولاد عمي ونطلع نقطعك ... أنت ماشي ريفي ..”!!!. 


وقد أثارت هذه التهديدات الخرقاء حينها تنديدا واسعا، وصل إلى حد المطالبة بمتابعة مامون الدريبي قضائيا، قبل أن يخرج هذا الاخير الان ليعتذر ضمنيا لسكان منطقة الريف ويوضح موقفه من الاحتجاجات قائلا” ناس الحسيمة  أهلي وأنا مع المطالب الاجتماعية المشروعة،  وناصر الزفزافي وباقي الشباب أولادنا ... ”.