-->

خطير جدا .. اللغة الامازيغية تتعرض لإهانة وهجوم حقير بمدينة تطوان من طرف جهات رسمية

تعرضت اللغة الامازيغية اليوم لإهانة متعمدة بمدينة تطوان رغم كونها لغة رسمية للبلاد بنص دستور 2011، ورغم الخطب الرسمية الوردية حولها، إلا أنها تعرضت  لإهانة و هجوم شنيع من طرف اعوان سلطة بتحريض من جهات رسمية تكن العداء للغة والثقافة الأمازيغية بالريف  .

وفي الفيديو التالي مشاهد صادمة لملصقات دعائية لمهرجان الريف للفيلم الامازيغي ، تم تخريبها وتمزيقها قصدا بالكامل على طول شوارع المدينة فور وضعها لا لشيء سوى لكونها مكتوبة باللغة الأمازيغية وتحمل رموز  فنية امازيغية  ، وبحسب مدير المهرجان مصطفى الشعبي فإن أعوان سلطة هم من قاموا بتخريب وتمزيق تلك الملصقات بتحريض من  جهات ما وفقا لما بلغ لعلمه .

كما تم تحريض مجموعة من الباعة المتجولين لعرقلة نشاط مهرجان الريف للفيلم الامازيغي لا لشي سوى لكونه مهرجان يهتم بالفيلم الأمازيغي!!!




أفظع من هذا، والمنظمون يستعدون لاسدال الستار عن المهرجان، عاين الموقع مشاهد فظيعة لباعة متجولين يغلقون تقريبا باب " سينما اسبنيول" حيث ينظم الحفل، حيت تم جلبهم عمدا الى المكان من اجل عرقة نشاط المهرجان الامازيغي .

احد نمادج الملصقات التي تم تخريبها