-->

الجزائر يؤكد سعي الحكومة الجزائرية تدريس اللغة الامازيغية عبر كامل التراب الوطني

أكدت وزيرة التربية الوطنية الجزائرية السيدة نورية بن غبريط، أول أمس الخميس، ببجاية أن تعميم تدريس اللغة الأمازيغية سيتم تدريجيا عبر كامل التراب الوطني ، مشيرة إلى أنه “سيتم إضفاء الطابع الالزامي على اللغة الأمازيغية بعد رفع العراقيل المتعلقة بتدريسها”.


وخلال اللقاء الصحفي الذي كان لها على هامش زيارة العمل التي قامت بها إلى الولاية، أوضحت الوزيرة أن رفع هذه العراقيل على غرار اختيار أحرف الكتابة ليس من صلاحيات الوزارة، حيث قالت “ليس من مهامنا الفصل في هذه القضية فالأمر من صلاحيات الهيئات المخولة لذلك”، مشيرة إلى موقف الحكومة القاضي بتسخير كل الوسائل لتدريس هذه اللغة عبر كامل التراب الوطني.

و في هذا السياق أكدت بن غبريت أنه في سنة 2014 كان تدريس اللغة الأمازيغية منحصرا فقط في 14 ولاية و هو اليوم يتم على مستوى 34 ولاية، حيث أفادت أمام إطارات القطاع أن “جميع الملفات مفتوحة سواء تعلق الأمر بالبرامج أو التقييم والتكوين والحكامة و إدخال الإعلام الآلي أو التوظيف، مطالبة إياهم ببذل المزيد من الجهود سيما من خلال المساهمة في استقرار القطاع الذي طالما عانى من هذه الاضطرابات التي أضرت به كثيرا.