-->

بالفيديو: أمازيغ أزواد يقيمون إستعراضا عسكريا ضخما بمناسبة المؤتمر الرابع للحركة الوطنية لتحرير أزواد

نظمت الحركة الوطنية لتحرير أزواد MNLA مؤتمرها الرابع بكيدال بداية هذا الشهر، بمشاركة وفود من القبائل الممثلة لمنطقة أزواد، و وفود من الحركة الأمازيغية، تمثل مختلف الدول المغاربية وكذلك من الخارج،  والعديد من المنابر الصحافية الدولية. 

وقد حضر المؤتمر وفود من طوارق ليبيا ممثلة  بشخصية مولاي اغ قديدي رئيس المجلس الاجتماعي الأعلى لايموهاغ ليبيا و من جانب أمازيغ ليبيا حضر فتحي ن خليفة رئيس حزب ليبو،  و من المغرب حضر أحمد أرحموش رئيس الفيدرالية الوطنية للجمعيات الأمازيغية FNAA،  و من النيجر حضرت عدد من الشخصيات من ايماجغن ايار و ازواغ منها “اكوتاي” و “تمبولا” وغيرهم.

كما حضر من ايموهاغ الجزائر النائب عن مدينة جانت السيد “هما” و من مالي حضر الوزير السابق في الحكومة المنشق السيد “باتيلي” الذي أكد في كلمته أن مالي دولة ضعيفة وتتفشى فيها الرشوة و كافة عوامل الانهيار ، و أن على الازواديين التمسك بوحدتهم و السعي نحو تقرير مصيرهم و لا شيئ لدى مالي لتعطيه، ومن موريتانيا حضر مبعوث رئيس موريتاني سابق و ايضا رئيس المبادرة الموريتانية لمناصرة الشعب الازوادي السيد “مامين”.

azawad kidal 2020 ازواد كيدال الطوارق مالي

وبمناسبة هذا المؤتمر تم تنظيم إستعراض عسكري هو الأضخم في تاريخ الحركة. إذ مرت أمام الحضور الكبير من أبناء الشعب الازوادي والزوار صفوف طويلة من السيارات رباعية الدفع بكامل العدة العسكرية محملة بمئات الجنود المسلحين بمختلف الأسلحة  من رشاشات الكلاشنكوف إلى رشاشات البيكيسي و مضادات الطائرات من 14.5 إلى 23  واسلحة اخرى ومصممين بالعزيمة والارادة والروح الثورية الأمازيغية  لتحرير كامل أرضهم أزواد وتحقيق إستقلالهم التام والشامل عن نظام مالي الديكتاتوري المدعوم من فرنسا عسكريا.

الاستعراض العسكري - أزواد/ كيدال

وقد تم خلال الجلسة الافتتاحية  للمؤتمر مناقشة الأوضاع الداخلية للحركة، كما نوقش القانون الأساسي وتم عرضه على الأعضاء في المجلسين الاستشاري والثوري . كما تم مناقشة القضايا العامة الاخرى المختلفة والقضايا المتعلقة بالمنطقة  في باقي الجلسات.  وشهد المؤتمر مداخلات ممثلي الوفود المشاركة القادمة بكل من ليبيا والمغرب و الجزائر والنيجر وموريطانيا، وهو المؤتمر الذي حضره  أيضا جميع الضيوف والمدعوين وأعضاء الحركة في الداخل والخارج  والصحافة الدولية.

مؤتمر ازواد 2019 كيدال