-->

الأسرار الأمازيغية في الأسماء العائلية للكثير من الأسر والشخصيات المغربية المشهورة

ما الذي يجمع بين عبد السلام أحيزون المدير العام لاتصالات المغرب والمستشارين الملكيين مزيان بلفقيه وأندري أزولاي والعداء السابق هشام الكروج والضابطين العسكريين السابقين امحمد عبابو ومحمد أمقران؟

ما الرابط بين الباحث عثمان أشقرا والمقاول أكوزال والزعيم الاستقلالي عبد الخالق الطريس والفنان الساخر أحمد السنوسي ووزير الاقتصاد صلاح الدين مزوار وغيرهم ؟

أسماء عائلية مغربية

لا يتعلق الأمر هنا بشراكات في مجال المال والأعمال، ولا يتعلق بعلاقات نسب أو قرابة معينة، أو حتى بالانتماء إلى تنظيم سياسي بعينه… بل إن معظم هذه الأسماء وغيرها تشترك في كون أسمائها العائلية الموجودة في دفاتر الحالة المدنية وفي بطاقات تعريفها الوطنية وفي جوازات سفرها كلها مشتقة من اللغة الأمازيغية. 

وتاتي وزارة الداخلية اليوم لتمنع أسماء شخصية أمازيغية اختارها مواطنون بسطاء لفلذات أكبادهم، علما أن نفس الوزارة لا تدري أن الاسم الأمازيغي يتمظهر أكثر بكل حمولته الهوياتية والرمزية والتاريخية لدى العديد من الأسر المغربية المعروفة والتي يحرك جزء كبير منها مغرب اليوم.

ونظرا لكون الحيز لايتسع لجرد جميع الاسماء، فإننا نكتفي بالأمثلة التالية:

ـ أزولاي: اسم عائلي لأسرة يهودية مغربية،ومنها اسرة المستشار الملكي اندري ازولاي، وهو اسم امازيغي الاصل معناه في الأمازيغية يعني الأشعر من الناس، أي الكثيف الشعر، كما أنه يطلق على المزبئر من الحيوانات أي التي يكثر الشعر على أبدانها.

ـ مزوار: اسم علم لأسر مغربية، أصله اللغوي أمزوار ويعني الأول في الترتيب، ومجازا الزعيم .

ـ أشقرا: اسم من أسماء الأسر، ويطلق على قمة الجبل في اللغة الأمازيغية، ويطلق اصطلاحا على الانسان الذي يمشي مستقيم القامة. 

ـ أزنكوط: اسم علم لأسرة يهودية مغربية، وهو  لغويا يعني الظبي أو الغزال في الأمازيغية. ويطبق كلقب على الانسان خفيف الحركة 

ـ بوفتاس: اسم علم لأسرة مغربية، اشتقت هذه الكلمة من أفتاس أي الشاطئ، ليكون مقابلها  بذلك هو  الشاطئي أو الساحلي، ويطلق كلقب على صاحب البيت الاقرب للشاطئ.

ـ أمالو: اسم لمجموعة من الأسر والقبائل في المغرب، معناه اللغوي هو الظل، في حين أن معناه المجازي هو المجير والمحامي الذي يستنجد به الناس الضعفاء لحمايتهم من اللصوص والمجرمين والطلمة والمتجبرين.

ـ الركراكي: اسم لأسر مغربية كثيرة وقبيلة أمازيغية عريقة، أصله اللغوي أركراك ومعناه الأطاط أي الذي يئط أي يصدر صوت يشبه الأنين أثناء كلامه.

ـ أݣوزال: اسم عائلي لعدة أسرة مغربية ومنهما من تنتسب إلى قبيلة جزولة، ومعناه في اللغة الأمازيغية هو الانسان القصير القامة.

ـ أنكاي: اسم أمازيغي لأسرة مغربية، ومعناه اللغوي هو السيل  الجارف، ويطلق مجازا على الانسان المندفع في كلامه وتصرفاته .

ـ أومليل: علم من أسماء الأسر، ويعني اللون الأبيض في الامازيغية، ويطلق كلقب على الانسان شديد البياض.

ـ أحيزون: اسم من أسماء الأسر المغربية، معناه في الأمازيغية يعني الأعرج.

ـ البودراري: علم من أسماء الأسر، أصله أبودرار بمعني الجبلي أي الساكن في الجبل.

ـ الدوكالي: اسم علم لأسر مغربية كثيرة، نسبة الى منطقة دوكالة، وهو إسم أمازيغي ألاصل (دُّو أكال ) ويعني  الأرض المنخفضة .

ـ البرهوشي: اسم لأسر مغربية، أصلها في الأمازيغية هو أبرهوش بمعنى الشاب المتهور في سلوكه.

ـ السنوسي: اسم عائلي لأسر مغربية عديدة، أصله اللغوي في الأمازيغية هو نسبة الى أسنوس أي الجحش. ويطلق مجازا على الانسان الوديع اللطيف المطيع، وهناك قبيلة بني سنوس التي تقطن في الجهة المحاذية للمغرب والممتدة في الأرض الجزائرية حتى تلمسان.

ـ الزلماطي/ زلماط: اسم لأسر مغربية، أصلها أزلماض أي اليسار، وعندما تطلق على الانسان تعني الأعسر، أي الذي يستعمل يده اليسرى بدل اليمنى.

ـ ألمو: اسم عائلي لأسر مغربية كثيرة، ويعني هذا اللفظ لغويا في الأمازيغية المرعى المفتوح المعشوشب والمخضر، ويطبق مجازا على الانسان الكريم المعطاء.

ـ أكنوش: علم من أسماء الأسر، ويقصد به في اللغة الأمازيغية المنقلب الشفتين. 

ـ المجاطي: اسم عائلي لأسر مغربية، أصل الكلمة أمازيغي (أمجوط/ أمجوض) أي الاقرع، وتطلق كلقب على  الرجل الاصلع .

ـ المرنيسي: اسم لأسر مغربية متعددة، أمرنيس ومعناه الاصطلاحي القنوع، و أصل هذه الكلمة جاء من معاني الغث والنحافة.

ـ مزيان: اسم لأسر مغربية عديدة، أصل اللفظ في الأمازيغية هو أمزيان بالزاي المفخمة وتعني لغويا  الصغير  واصطلاحا تعني آخر العنقود من الاخوة مهما كان عمره. 

ـ مكوار: من أسماء الأسر، أصلها أماكور ويقصد به الكثير  الشجار واللعن والعيب للناس.

ـ أمهاوش: اسم لأسر مغربية وخصوصا في الأطلس المتوسط، ومعناه المتصوف المجذوب.

ـ أمزال: اسم عائلي لأسرة مغربية وإسم قبية امازيغية جنوب المغرب ويقصد به  المتصالح وقديما كانت تطلق على الشخص الذي يتولى عملية ختان الاطفال الصغار قبل ظهور الطب الحديث.

ـ الشاوي: اسم علم لأسر مغربية في شمال المغرب، اسم لإحدى قبائل تامسنا. هذا الاسم عربي بمعنى أصحاب الشاء أي الغنم لكنه في الاصل ترجمة حرفية انطلاقا من الأصل الامازيغي (أيت وولي). وقد ذكر المؤرخ المغربي الحسن الوزان في مؤلفه “وصف إفريقيا” أن هذه القبيلة لازالت تتكلم بالأمازيغية إلى حدود القرن 16 ميلادي.

ـ شملال: اسم لأسر مغربية، أصله اللغوي أشملال ويعني الأشهب.

ـ بوشنتوف: اسم لأسرة مغربية، معناه اللغوي المشعان. 

طايطاي: اسم لأسرة مغربية، ويعني هذا اللفظ في الأمازيغية: بصراحة، وإصطلاحا هو لقب الانسان الصريح في كلامه .

ـ الطريس: اسم لعائلات مغربية في شمال المغرب، أصله أطريس ويطلق على طائر البرقس.

ـ عبابو: اسم لأسرة مغربية، وهو من ألفاظ اللغة الأمازيغية التي تعني نبات الذرة 
البعلية.

ـ الفشتالي: اسم لأسرة مغربية، أصله أفشتال وهو الوعل الصحراوي. 

ـ الكروج: اسم لأسرة مغربية، أصلها اللغوي أكرواج ويطلق على السقط من متاع البيت.

ـ الكرتيلي: اسم أسرة مغربية، وهي كلمة أمازيغية (أكرتيل) وتعني الحصير، ويطلق هذا الاسم كلقب على صانع الحصير التقليدي قديما. 

ـ أمقران: اسم أمازيغي لأسرة مغربية، ومعناه بالامازيغية الكبير أو الأكبر، ويطلق أحيانا كلقب على كبيرة الاخوة أي الابن البكر.

المغاري: من أسماء الأسر المغربية كثيرة ومنها اسرة الفنان المغاري ميلود، وهو إسم أمازيغ الاصل (أمغار ) ومعناه بالامازيغية لغويا يعني الشيخ، وإصطلاحا يعني زعيم القوم.

ـ بيضوضان: إسم عائلي لاسر عديدة ومنها اسرة لاعب كرة القدم المغربي مصطفى بيضوضان،  و هو اسم  أمازيغي الاصل ويعني لغويا  صاحب الاصابع، ومجازا يعني الانسان الماهر  في عمله. 

ـ مزراوي: إسم عائلي من أصل أمازيغي لعدة أسر ومنها  اسرة اللاعب الدولي نصير مزراوي، وهو أسم أمازيغي الاصل (أمزراو) ومعناه المراقب صاحب النظر الثاقب.

ـ زروال: إسم عائلي لأسر كثيرة ،ومنها أسرة الرئيس الجزائري الاسبق يمين زروال، وهو من أصل أمازيغي (أزروال)، ومعناه اللغوي يعني الازرق،  وإصطلاحا يعني أزرق العينن 

ـ أخنّوش: إسم عائلي لأسرة مغربية، ومنها الملياردير عزيز أخنّوش وزير الفلاحة في الحكومة المغربية،  والكلمة أمازيغية الاصل، وتنطق أحيانا أشنّوش، وهي لقب أمازيغي قديم كان يطلق على الانسان الذي يبالغ في التحصيل والادّخار أكثر من حاجته وحاجة أسرته.

ـ أمكراز :  إسم عائلي لأسرة مغربية،منها محمد أمكراز وزير الشغل والإدماج ، في الجكومة المغربية ، والكلمة أمازيغية الاصل وتعني لغويا الحارث، واصطلاحا تعني الفلاح أي الانسان الذي يحترف مهنة الزراعة .

ـ الجزولي :  إسم عائلي لأسرة مغربية، ومنها أسرة محسن الجزولي، الوزير بالحكومة المغربية، وهو إسم أمازيغي الاصل، نسبة الى قبيلة جزولة الامازيغية، وهو في الاصل ينطق بالكاف المعقوفة (ݣزولي)، ومعناه  اللغوي الانسان القصير القامة .

ـ أمزازي :  إسم عائلي لأسرة مغربية، ومنها أسرة سعيد أمزازي، وزير التربية الوطنية بالحكومة المغربية، ومعناه بالامازيغية الشيء الثقيل الوزن، ويطلق مجازا على الانسان الملحاح الذي يلح بشدة في طلبه. 

والقائمة طويلة لا يتسع المجال لجردها بالكامل ... 

بقلم : رشيد نجيب سيفاو بتصرف

المراجع:

ـ المعجم  العربي  الأمازيغي  للأستاذ  الأكاديمي محمد شفيق .
ـ كتاب : الدارجة المغربية، مجال توارد بين الأمازيغية والعربية.