-->

التجمع العالمي الامازيغي يدعو للتحرك لوقف نزيف إعدام الأمازيغية ووضع حد للتمييز المستمر ضد الأمازيغ والأمازيغية

دعى التجمع العالمي الأمازيغي كافة النشطاء والفعاليات والإطارات الأمازيغية  للتحرك لـ”إيقاف نزيف إعدام الأمازيغية في التعليم، ووضع حد للتمييز والعنصرية التي يعاني منها الأمازيغ والأمازيغية وإقرار كامل للحقوق الثقافية واللغوية الأمازيغية” على أرض الواقع.

داعيا كافة الفعاليات والإطارات الأمازيغية بالانضمام لهذه المبادرة. كما عبر التجمع عن “تذمره وامتعاضه الشديدين” مما أسماه “التراجعات التراجيدية” المتعمدة التي يعرفها ملف تدريس اللغة الأمازيغية في المدارس والمعاهد العمومية بالمغرب.


واعتبر التجمع، في بلاغ له للصحافة، أن قرارات وزارة التربية الوطنية “تكرس بشكل واضح التمييز السلبي اتجاه اللغة الامازيغية وتضرب بعرض الحائط كل المواثيق والقوانين الدولية وحتى الاتفاقيات الوطنية والمذكرات الوزارية التي لا تزال حبر على ورق تراوح مكانها منذ سنة 2003 تاريخ بدء تدريس اللغة الأمازيغية”.

وطالب التجمع، الذي ترأسه السيدة أمينة ابن الشيخ، الدولة المغربية في شخص الوزير محمد حصاد، بـ “التراجع عن قراراتها التمييزية ضد الأمازيغية وقراراتها العنصرية اتجاه الأساتذة المتخصصين في تدريس الأمازيغية وتكليفهم بتدريس اللغة الامازيغية لغة تخصصهم مع رفع عدد الساعات المخصصة للأمازيغية وإجبارية تدريسها أفقيا وعموديا وبحروفها تيفيناغ في كل المسالك التعليمية”.

كما طالب التجمع الحكومة المغربية بتخصيص نسبة مهمة من ميزانية 2018 لإنصاف الأمازيغية وإدراجها الحقيقي في التعليم والإعلام و جميع الادرات والمرافق العمومية.

وأكد التجمع العالمي الأمازيغي عزمه على إطلاق عريضة وطنية من أجل إيقاف نزيف إعدام الأمازيغية في التعليم العمومي ، ووضع حد للتمييز  المستمر والعنصرية التي يعاني منها الأمازيغ والأمازيغية في عقر وطنها وإقرار كامل للحقوق الثقافية واللغوية الأمازيغية المشروعة ، داعيا كافة النشطاء والفعاليات والإطارات الأمازيغية بالانضمام لهذه المبادرة .

نص بلاغ التجمع العالمي الأمازيغي 

  تابع التجمع العالمي الأمازيغي ـ المغرب ـ بقلق شديد حلقات التراجعات المتكررة التي يشهدها ملف تدريس الأمازيغية في المغرب، خصوصا في عهد الوزير الحالي، محمد حصاد بعد أن أخذ على عاتقه الاستمرار على نهج سلفه "رشيد بالمختار" و ذلك باستمراره في سياسة التجاهل والتماطل والتمييز ضد الأمازيغية، وتعمد إجهاض مشروع إنصاف اللغة و الثقافة الأمازيغيتين والالتفاف على مشروع إدراجهما في المنظومة التربوية التي تعد الرافعة الأساسية للنهوض بالهوية واللغة والثقافة الأمازيغية وصيانة مكتسباتها باعتبارها اللغة الرسمية للبلاد في دستور2011.

بناء على ذالك يسجل التجمع العالمي الأمازيغي ـ المغرب ـ ما يلي: 
ـ تذمره وامتعاضه الشديدين من التراجعات التراجيدية التي يعرفها ملف تدريس اللغة الأمازيغية في المدارس والمعاهد العمومية والتي تزداد من حكومة إلى أخرى بالرغم من رسمية الأمازيغية في دستور المملكة منذ سنة2011.

ـ تأكيده على أن قرارات وزارة التربية الوطنية تكرس بشكل واضح التمييز السلبي اتجاه اللغة الامازيغية و تضرب بعرض الحائط كل المواثيق والقوانين الدولية وحتى الاتفاقيات الوطنية و المذكرات الوزارية التي لا تزال تراوح مكانها منذ سنة 2003 تاريخ بدء تدريس اللغة الأمازيغية.
ـ مطالبته الدولة المغربية في شخص وزير التعليم بالتراجع عن قراراتها التمييزية ضد الأمازيغية وقراراتها العنصرية اتجاه الأساتذة المتخصصين في تدريس الأمازيغية وتكليفهم بتدريس اللغة الامازيغية لغة تخصصهم مع رفع عدد الساعات المخصصة للأمازيغية وإجبارية تدريسها أفقيا وعموديا وبحروفها تيفيناغ في كل المسالك التعليمية.

ـ مطالبته الحكومة المغربية بتخصيص نسبة خاصة ومهمة من ميزانية 2018 لإنصاف الامازيغية و إدراجها في التعليم و الإعلام و جميع المرافق العمومية.

ـ دعوته جميع الفعاليات والإطارات الأمازيغية وطلبة شعبة الدراسات الأمازيغية والأساتذة المتخصصين في تدريس الأمازيغية وكل الديمقراطيين بالتكتل لصياغة إستراتيجية مشتركة للتصدي لكل التراجعات التمييزية التي تعرفها القضية الأمازيغية والدوس على المكتسبات التي تحققت بعد سنوات مريرة من النضال من أجل الهوية واللغة والثقافة الأمازيغية. 

ـ تأكيد التجمع العالمي الامازيغي ـ المغرب ـ استعداده الدائم للتصدي لكل القرارات العنصرية ضد الأمازيغية والترافع حولها وطنيا ودوليا وانفتاحه على جميع المقترحات والمبادرات والأشكال الاحتجاجية التي تخدم قضيتنا الأمازيغية.

ـ عزم، التجمع العالمي الأمازيغي ـ المغرب ـ التام، على إطلاق عريضة وطنية لإيقاف نزيف إعدام الأمازيغية في التعليم، ووضع حد للتمييز والعنصرية التي يعاني منها الأمازيغ والأمازيغية وإقرار كامل للحقوق الثقافية و اللغوية الأمازيغية، ودعوة كافة الفعاليات والإطارات الأمازيغية بالانضمام لهذه المبادرة. 

التجمع العالمي الأمازيغي
ابن الشيخ أمينة