-->

هذه هي الرسالة التي يود الفنان سعد المجرد ارسالها لجمهوره من خلال ارتدائه الزي الأمازيغي

نشر الفنان  المغربي سعد لمجرد  على حسابه الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي الفيس بوك صورة خاصة تحمل كلمات أمازيغية عبر من خلالها عن اشتياقه للمغرب .

وقد أرفق  الفنان تلك الصورة الخاصة بتدوينة قصيرة جاء فيها عبارة “توحشت المغرب” وقد أختار تلك الصورة عن قصد والتي يظهر فيها مرتديا زيا أمازيغيا يحمل كلمات أمازيغي  وكذا كلمة ⴰⵎⴰⵣⵉⵖ بالحروف الأمازيغية تيفيناغ وذلك للتعبير أكثر عن شوقه وحنينه لبلده الأم المغرب .


وقد تساءل  الكثير من جمهوره عن معنى أو الرسالة التي يود الفنان ارسالها لجمهوره من خلال ارتدائها هذا الزي الامازيغي بالذات ؟ . والامر لا يتطلب عناءً كبيراً لادراك أن الفنان أراد التعبير عن حنينه لوطنه الأم من خلال ارتدائه لذلك الزي الخاص الذي يحمل رموزا مميزة تحيل الى  الهوية والاصالة المغربية المتميزة باعتبار  الهوية الامازيغية الهوية الاصلية العريقة لبلده المغرب. 

يذكر أن الفنان سعد المجرد يتواجد حاليا  بالعاصمة الفرنسية باريس، رهن السراح المؤقت، بعدما أمضى شهورا رهن الاعتقال، إثر اتهامه من طرف فتاة فرنسية بالاعتداء عليها . وكان سعد لمجرد قد سافر ، نهاية أكتوبر من السنة الماضية، إلى العاصمة باريس، من أجل إحياء حفل فني هناك، قبل أن يتحول مساره إلى القضاء.