-->

أمازيغ أمريكا يدعون الحكومة الامريكية للظغط على المغرب ويلفتون إنتباه الصحافة والراي العام الامريكي لتطورات حراك الريف

دعت لجنة دعم حراك الريف بالولايات المتحدة الامريكية وعشرات النشطاء الأمازیغ المقيمين بالولايات المتحدة الامريكية الحكومة والصحافة و الرأي العالم الامريكي للتضامن مع أمازيغ الریف المطالبين بحقوقهم المشروعة الاساسية  في مواجهة سياسة القمع الممنهجة ضدهم من طرف السلطات المغربية وخرقها السافر لابسط حقوق الانسان في الاحتجاج والتعبير الحر .كما حمّلت اللجنة الدولة المغربیة مسؤولیة ما یحدث أو أي تدھور خطير للوضع في المنطقة .


وقد نظمت اللجنة في هذا الاطار وقفة احتجاجية  الشهر الجاري في ساحة الاتحاد وسط مدينة نیویورك بمشاركة مواطنين امريكيين ونشطاء و ممثلي الحركة الأمازیغیة بالولایات المتحدة الامريكية، رفعو خلالها شعارات بالانجليزية والامازيغية منددة بسياسة القمع والاعتقال للسلطات المغرية ضد السكان، مطالبين بالافراج عن جميع المعتقلين الابرياء  و وقف سياسة القمع ضد المحتجين والاستجابة لمطالب السكان المشروعة.

كما أكدت اللجنة في بيان لها للرأي العام و للصحافة إستمرارها دعم حراك الریف ومواصلة حملتھا لإعلام  جميع المنظمات الامريكية غیر الحكومیة المعنیة بحقوق الإنسان ووسائل الإعلام الأمریكیة والمؤسسات السیاسیة والرأي العام  الامريكي بكشف خروقات حقوق الانسان والقمع الممنهج الذي تمارسه الدولة المغربیة ضد سكان الریف المطالبين بحقوقهم المشروعة .