-->

تصعيد غير مسبوق: نشطاء حراك الريف يهددون بالعصيان المدني ويعلنون مقاطعة خطب الجمعة بالمطقة للاسباب التالية

في شكل احتجاجي جديد وغير مسبوق ،هدد نشطاء حراك الريف بعصيان مدني ما لم يتم تحقيق مطالب السكان والافراج عن جميع المعتفلين في مقدمتهم الزعيم ناصر الزفزافي، كما دعوا الى مقاطعة جميع خطب الجمعة بالمنطة لكونها خطب سياسية مخزنية تشيطن الحراك.

و قد واصلت ساكنة مدينة الحسيمة والمدن المجاورة خروجها إلى الشوارع بعد كل صلاة تراويح ، لليلة الخامسة على التوالي، ، إحتجاجا وتنديدا بإستمرار تجاهل  الملف المطلبي للسكان وباستمرار العسكرة والإنزال الأمني الكثيف بالمنطقة وللمطالبة بالإفراج الفوري عن كافة المعتقلين من نشطاء الحراك الشعبي، الذي دخل شهره الثامن، وعلى رأسهم زعيم الحراك ناصر الزفزافي .



بالموازاة مع ذلك، أعلن نشطاء الحراك عن دخول "جوهرة الريف" في إضراب عام ابتداء من اليوم الخميس وعلى مدى ثلاثة أيام ضمن ما أسموه "مقدمة لعصيان مدني"، حيث بث نبيل أحجميق، الناشط البارز في الحراك وأحد المبحوث عنهم من لدن السلطات، شريطا مصورا يدعو فيه ساكنة الحسيمة إلى التوجه في الساعات الآتية من أجل اقتناء كافة المواد الغذائية من المتاجر استعدادا للإضراب.

حشود المتظاهرين تستمر في التظاهر السلمي  حتى بعد اعتقال زعيم الحراك ناصر الزفزافي وباقي قادة الحراك الميدانيين 

وقال أحجميق إن الخطوة تأتي في سياق "استمرار الحراك الشعبي والمطالبة بحرية المعتقلين السياسيين ومناصرة ناصر الزفزافي"، مطالبا من المحتجين الحفاظ على السلمية في كافة احتجاجاتهم؛ وهو الناشط الذي ظهر في الفيديو بشكل سريع ومن مكان مجهول، حيث يظل من أبرز المبحوث عنهم من لدن الجهات الأمنية، التي ألقت القبض على عدد من نشطاء الحراك، في مقدمتهم ناصر الزفزافي.

 القائدة الميدانية نوال بنعيسى التي تقود الان الاجتجاجات بعض اعتقال ناصر الزفزافي وباقي النشطاء  

بجانب ذلك، دعا عدد من الحسيميين، عبر مواقع التواصل الاجتماعي، إلى مقاطعة صلاة الجمعة في مساجد الحسيمة باعتبارها من الأشكال الاحتجاجية، في رد على خطبة الجمعة الأخيرة التي أثارت احتجاج نشطاء الحراك؛ بمن فيهم ناصر الزفزافي، الذي تدخل وقاطع خطيب مسجد محمد الخامس بحي ديور الملك، ما دفع بالقوات العمومية إلى محاصرة منزله ومحاولة اعتقاله، قبل أن يصدر في حقه أمر قضائي باعتقاله بتهمة "ارتكاب جريمة عرقلة وتعطيل حرية العبادات".

نشطاء الحسيمة يهددون بـ"عصيان مدني" ويقاطعون خطب الجمعة
أزيد من ربع مليون متظاهر  خرجوا بكافة مناطق  الريف  للاحتجاج بعد الاعتقالا التي طالت نشطاء الحراك في مقدمتهم الزعيم  ناصر الزفزافي  

وكتب المرتضى إعمراشا، أحد نشطاء الحسيمة، قائلا: "مقاطعة خطب الجمعة المخزنية واجب نضالي، هذه الدولة المستبدة تستغل الدين لتنفيذ مصالحها..، الدين هو دين الكرامة والحرية والعدالة، أما دين هذا النظام فمفصل على أهوائهم الاستبدادية"، مطالبا في الوقت ذاته بما وصفه بـ"الحرية للمعتقلين السياسيين".

جل المتظاهرين من فئة  الشباب  ..والاحتجاجات مستمرة حتى تحقيق الملف المطلبي واطلاق فوري لجميع النشطاء  للمعتقلين