-->

الصين تقيم تمثالا للرحالة الأمازيغي الشهير إبن بطوطة وتنجز شريطا وثائقيا عن رحلته التاريخية

أقامت جمهورية الصين الشعبية تمثالا للرحالة الأمازيغي الشهير إبن بطوطة  بمتحف  مدينة تشيوانتشو  بمقاطعة فوجيان الواقعة على السواحل الجنوبية الشرقية للصين.

وتأتي هذه المبادرة الصينية إعترافا بالقيمته التاريخية لهذا الرحالة الأمازيغي العظيم وتكريما له بإعتباره أول شخصية تاريخية مستكشفة تزور الصين إنطلاقا من أبعد نقطة جغرافية .



ويقع متحف تشيوانتشو على ضفة نهر جينجيانغ العظيم ، ويعد تحفة معمارية صممها المهندس الصيني يانغ هونغ شيون. وقد إكتمل بناء المتحف  عام 1991، على مساحة 35 ألف متر مربع، وتحتل قاعات العرض 9 آلاف متر مربع منها. ويضم تحف تاريخية ثمينة ويزوره ملايين السياح سنويا.

تمثال ابن بطوطة بالمتحف يجدب آلاف الزوار المنبهرين  برحلته العظيمة حسب الصحافة الصينية 

كما قامت الصين أيضا بإنجاز شريط وثائقي للتعريف بالرحلة العظمية التي قام بها الرحالة الأمازيغي الشهير إبن بطوطة الى الصين بمفرده وجال خلالها مسالما أقاليم عديدة ببلاد الصين .

الرحالة الأمازيغي الشهير إبن بطوطة كما يظهر  في مشهد بالشريط الوثائقي الصيني خلال رحلته الى الصين

وقد استغرقت رحلة الرحالة الأمازيغي ابن بطولة أزيد من عشرين سنة مند إنطلاقها من مدينة طنجة شمال المغرب والتي جال  خلالها إبن بطوطة عشرات البلدان حتى وصل الى الصين بأقصى شرق أسيا .

مؤرخ صيني يشرح مسار الرحلة التاريخية التي قام بها الرحالة الأمازيغي إبن بطوطة 

ويعد الرحالة الامازيغي ابن بطوطة أعظم رحالة في عصره و أحد أكبر وأهم الرحالين في العالم اليوم . قطع مسافة تزيد عن  75000 ميل (121000 كم)٬ وهو رقم لم يكسره أي رحالة منفرد حتى ظهور عصر النقل البخاري٬ بعد 450 سنة من رحلته الشهيرة .

مسار رحلة ابن بطوطة الى الصين 

وإذ تحتفي الصين الشعبية بهذا الرحالة الأمازيغي العظيم  وتقيم له تمثالا وتنجز شريطا وثائقيا عن رحتله تقديرا لقيمته التاريخية الكبيرة ، لا يلقى هذا الرحالة   نفس الاهتمام  في بلاده المغرب مسقط رأسه !، لا لشيء سوى لكونه أمازيغيا ولكون الدولة المغربية عروبية النزعة  لا تهتم سوى بكل ما هو عربي وتحتقر كل ما هو أمازيغي حيث لا  تحتفي سوى بالشخصيات العربية  أمثال عقبة بن نافع وموسى بن نصير  والمعتمد بن عباد وغيرهم وتطلق أسمائهم على المؤسسات والشوارع الكبرى في حين  تتجاهل الشخصيات الامازيغية التاريخية العظيمة في عقر وطنها أمثال ابن بطوطة ويوسف إبن تاشافين وغيرهم كثير !! .