-->

بالصور خروج مئات الطلاب الامازيغ لاحياء ذكرى اغتيال شهيد القضية الامازيغية عمر خالق

خرج اليوم بمدينة مراكش مئات الطلبة والطالبات الامازيغ، في مسيرة احتجاجية حاشدة إستجابة لدعوة "التنسيقية الوطنية للحركة الثقافية الامازيغية" وكل المواقع الجامعية لتخليد الذكرى الاولى لاغتيال شهيد القضية الامازيغية عمر خالق "ازم"،.

وقد إنطلقت المسيرة من ساحة الحارثي بجيليز وسط المدينة على الساعة الثالثة زوالا وصولا إلى ساحة الكتبية ، رفع خلالها الطلبة المشاركون العديد من الشعارات مطالبين فيها بالإسراع في محاكمة "قتلة إيزم ووضع حد للعنف الجامعي ومحاسبة كل المتورطين في اغتيالات مماثلة، وكذا رد الإعتبار للامازيغية".



وتأتي هذه المسيرة، من أجل إحياء الذكرى السنوية الأولى لمقتل عمر خالق المعروف بلقب "إزم"، في وقت لا يزال الملف بالمحكمة يراوح مكانه، خاصة بعد عقد 7 جلسات لمحاكمة للمتهمين جرى تأجليها؛ من بينها جلسة أُجّلت بسبب رفع شعارات انفصالية داخل قاعة المحكمة.


يذكر أن "إزم"، تعرض لطعنات غادرة بأسلحة حادة في أنحاء متفرقة من جسده يوم 23 يناير 2016  قرب الكلية التي كان يدرس بها بمراكش، وكان قد لفظ أنفاسه الأخيرة بعد أربعة أيام من واقعة الاعتداء الجسدي بمستشفى ابن طفيل بمراكش، ووري جثمانه الثرى بمسقط رأسه بقرية إكنيون بإقليم تنغير، في جنازة حضرها الآلاف من نشطاء الحركة الثقافية ومن المواطنين الذي حضروا من مختلف المدن.

بعض الصور من المسيرة الحاشدة التي نظمها الطلبة الامازيغ اليوم بمدينة مراكش