-->

لأول مرة الجزائر تحتفي رسميا بالباحث الامازيغي الكبير مولود معمري مفجر ثورة الربيع الامازيغي

لأول مرة بالجزائر تستعد المحافظة السامية للأمازيغية بالجزائر لإحياء مئوية ميلاد الكاتب والباحث الأمازيغي مولود معمري (1917-1989)Mouloud Mammeri
 برعاية رئاسة الجمهورية، حيث تم الاعلان رسميا  ان سنة 2017 بالجزائر ستكون سنة للاحتفاء بمولود معمري.

ومن المقرر أن تستمر  التكريم مدة أربعة  أشهر خلال سنة 2017 على مستوى كامل التراب الوطني من خلال تنظيم عدة تظاهرات وندوات فكرية تبرز دور هذا الباحث الامازيغي الكبير الذي همّش لسنوات عدة من طرف الحكومات المتعصبة للعروبة .

وحسب المحافظة السامية للأمازيغية فإن سنة 2017 ستكون سنة مولود معمري، حيث أوضح الأمين العام الهاشمي عصاد أن لجنة علمية سيتم تنصيبها يوم 17 ديسمبر للتحضير للحدث وتسطير البرنامج المرافق له الذي سترعاه رئاسة الجمهورية. 



والجدير بالذكر أن الدكتور  مولود معمري يعتبر  رائدا في الدراسات المتعلقة باللغة والتاريخ والثقافة الأمازيغية مند ستينيات القرن الماضي ،عندما كان من الممنوع الإهتمام بالامازيغية  حينها بالجزائر وباقي بلدان شمال افريقيا ، إلى جانب ذلك يعتبر الدكتور مولاد معمري روائيا وباحثا في الأنثروبولوجيا حيث يرجع له الفضل في إبراز تراث الاهليل بالجزائر وتدوينه وإعطائه بعدا عالميا ما دفع منظمة اليونسكو الى تصنيفه في قائمة التراث الإنساني.

جامعة بالجزائر تحمل اسم الباحث الامازيغي مولود معمري

ويأتي الاحتفال بمئوية مولود معمري ليعيد لهذا الباحث الامازيغي الاعتراف الرسمي بعد فترات عرف فيها الإقصاء والتهميش من طرف السلطة المتعصبة للعروبة ، حيث يعتبر معمري تقريبا الباحث الوحيد الذي لم يُستظاف بأي برنامج بالتلفزيون الرسمي الجزائري، والكاتب الوحيد بالجزائر الذي لم تنقل أعماله  إلى العربية مخافة اطلاع الجزائريين المعربين عليها بينما ترجمت الى عدة لغات أوربية اخرى.

يذكر أن مولود معمري توفي  يوم 26 فبراير 1989 في حادث سيارة مفتعل بِعين الدفلى بالجزائر بعد عودته من ملتقى بوجدة (المغرب). ويؤكد الكثير من الحقوقين  أنّ وفاته كانت اغتيالا سياسيا مدبرا.

و كانت جنازته مهيبة جدا حيث حضرها عشرات الألوف من الرجال و النساء و الشباب ولم يحضر ها حينها أي أحد من الشخصيات الرسمية الجزائرية بأمر من السلطات الجزائرية المتعصبة للعروبة الرافضة حينها لأي إعتراف رسمي بالهوية واللغة والثقافة الامازيغية بالجزائر .