-->

وزارة الداخلية ترفض تسلم ملفات التأسيس لجمعيات امازيغية جديدة بالريف والاطلس

افادت الفدرالية الوطنية للجمعيات الأمازيغية إن وزارة الداخلية امتنعت عن تسلّم الملفات القانونية لجمعيتين أمازيغيتين، وقالت إن مصالح الوزارة تذرعت بـ"علل غير حقوقية ولا قانونية".

وأوضحت الفدرالية، في بيان لها، إن جمعية أدهار أوبران للثقافة والتنمية بتمسمان بإقليم الدريوش، وجمعية مرصد إيزوران لحماية البيئة وتقييم السياسات العمومية بإفران الأطلس الصغير، اشتكت من تعامل السلطات الإقليمية، إثر رفضها تسلم ملفاتها، بعدما عقدتات جموعاً عامة تجديدية.


وعبرت الفدرالية عن "احتجاجها على تجاوز قائدي المدينتين للقوانين المنظمة للحريات العامة والتصرف بشكل مزاجي وتمييزي"، وطالبت بوقف ما اعتبرته "مسلسل التمييز العنصري الذي تعرضت له الجمعيتين".

ودعت الجمعية الحكومة المغربية بـ"التدخل العاجل لمعالجة الخروقات القائمة والتي أدت إلى توقيف أنشطة الجمعيتين خارج نطاق القانون، عبر التوصل بالملفات القانونية المصرح بها وتمكين الجمعيتين من الوصل النهائي".