-->

تخرّج الدفعة الاولى من طلبة الليسانس في الامازيغية من جامعة باتنة بالجزائر


أشرف، ليلة الأحد الماضي ، السيد سي الهاشمي عصاد الأمين العام للمحافظة السامية للأمازيغية بالجزائر، على حفل تخرج أول دفعة ليسانس أمازيغية من جامعة باتنة 1 بعد أربع سنوات من افتتاح المعهد بعد صراع مرير مع البيروقراطية وخصوم الامازيغية .




 و قد أقيم حفل على شرف 70 طالبا مؤسسا للمعهد رغم العراقيل والمصاعب التي واجهتهم منذ البداية، وتم خلاله تكريم بعض الطلبة المتفوقين والمتفوقات. واعتبر الهاشمي سي عصاد أن تخرج هذه الدفعة هو انتصار مزدوج للأمازيغية التي تم ترسيمها في الدستور المعدل أخيرا كلغة وطنية رسمية ، ودليل على تطور الذهنيات والقوانين التي جعلت اللغة والثقافة الأمازيغية من مكونات هوية الدولة الجزائرية.

وقد سمح تعامل الجزائر مع الامازيغية مؤخرا على تحقيق بعض التطوارات في الشأن الأمازيغي، مؤكدا أن اللغة الامازيغية  سيتم  وضعها تحت يد المختصين الأكاديميين لأنها ملك لجميع الجزائريين. واعلنت جامعة باتنة عبر رئيسها عن افتتاح تخصص ماستر في الامازيغية خلال السنة المقبلة في استمرار لدعم وزارة التعليم لمخططات تطوير اللغة الامازيغية ورعايتها.