-->

شاب أمازيغي يتمكن من اختراع نمودج سيارة ذكية

تمكن الشاب الامازيغي عبد العزيز عضرحمي الذي ينحد من جنوب المغرب من اختراع نمودج سيارة ذكية تعمل على شكل "روبوت"، إذ يمكنها السير دون سائق، وتتمتع بعدد من الخصائص، أبرزها التوقف التلقائي عند استشعار اي شيء امامها  لتفادي الاصدام ، وتعديل السرعة تلقائيا وتدقيق المسافة، ويكفي فقط تحديد الوجهة من أجل أن تعمل بشكل عادي.

عبد العزيز عضرحمي، شاب امازيغي  يبلغ من العمر 21 سنة، وينحدر من مدينة الرشيدية ، كما أنه طالب في كلية العلوم والتقنيات ، قام بتقديم اختراعه مؤخرا خلال حفل حضره والي جهة درعة تافيلات، ونائب رئيس جهة، بالإضافة إلى عميد كلية العلوم والتقنيات، ونائبه المكلف بالأبحاث العلمية.

ويدرس عبر العزيز في تخصص الهندسة المعلوماتية والبرمجية في كلية العلوم والتقنيات، وأكد في حديث لاحدى الصحف الالكترونية  أنه تمكن من الوصول إلى نموذج مصغر (بروطو تيب) للسيارات الذكية لأول مرة بالمغرب، إذ تشير آخر الأبحاث التي يتم إجراؤها حول هذا الموضوع بالولايات المتحدة الأمريكية إلى أن شركات السيارات ستتوجه نحو إنتاج مثل هذه السيارات بداية من سنة 2020.

الشاب الامازيغي المخترع عبدالرحمان عضرحمي يتوسط الصورة 


وشارك هذا الشاب الامازيغي في أولمبياد الفيزياء التي تنظمها وزارة التربية الوطنية قبل وصوله إلى كلية العلوم، كما تمكن من نيل عضوية "المنظمة العالمية لذوي الذكاء المرتفع"، والتي تضم عددا من الشباب ذوي الكفاءات العالية في مجال العلوم الحقة، من رياضيات وفيزياء وغيرها.

وتراهن عدد من شركات السيارات على هذه النوعية في المستقبل القريب، ورغم تحديات السلامة وإمكانية وقوع حوادث سير، إلا أن عبد العزيز عضرحمي شدد على أنها تتوفر على عدد من المقومات التي تحول دون وقوع مثل هذه الحوادث.

وعن مشروعه الذي تمكن من الوصول إليه عبر مجهود ذاتي، يقول عضرحمي إنه بدأ التفكير قبل سنتين من الآن في "السيارة الذكية" التي تعمل بدون قيادة الإنسان، ويكفي توجيهها إلى الأماكن المقصودة؛ فيما تطلب إنجازها ستة أشهر من البحث والعمل.

وتابع المخترع الامازيغي التأكيد على أنه أجرى عددا من التجارب على "بروطو تيب" للسيارة الذكية، وتمكن من الحصول على نتائج وصفها بـ"الناجحة"؛ فيما عبر عن شكره لكل من الأستاذين إدريس أوراغ وعبد العزيز الرعدة، نائب العميد المكلف بالأبحاث العملية والتعاون، وذلك على تشجيعهما له من أجل أن يرى اختراعه النور.