-->

جهات مغربية تسعى للتشويش على مسيرة 20 أبريل الامازيغية بالرباط

منظمات مغربية تسعى للتشويش على مسيرة 20 أبريل الامازيغية بالرباط


 بعد أيام قليلة من خروج المركزيات النقابية الثلاثة في مسيرة  احتجاجية فاشلة  يوم الأحد الماضي 7 أبريل بالدار البيضاء ، دعت المنظمة الديمقراطية للشغل إلى الخروج  من جديد  في مسيرة جديدة للاحتجاج يوم الاحد 20 أبريل 2014 بالرباط، ضد حكومة بنكران و للمطالبة بتحسين الوضعية الإجتماعية للعمال والأجراء، تحت شعار " مسيرة الربيع الأسود". 

و يتضح من خلال هذا التوقيت بالذات للمسيرة  و مكانها في الرباط  و السرعة الكبيرة التي تقرر بها القيام بها   و شعار المسيرة " الربيع الاسود"  يتبين جليا ان الغاية من المسيرة هو التشويش على المسيرة الامازيغية توادا و مزاحمتها و التعتيم الاعلامي عليها  و إلا لماذا لم يتم  ارجاء المسيرة الى عيد العمال  فاتح ماي و هو على الابواب الذي تقام به مسيرات العمال  عادة و ليس 20 ابريل ،  و يذكر ان المسيرة الامازيغية توادا بدأت  الدعوة و التعبئة لها  مند شهور للقيام بها بالرباط يوم 20 ابريل 2014 بمناسبة ذكرى الربيع الامازيغي  و الذي يحتفى به عادة كل 20 ابريل  و الان يتضح انه المسيرة الامازيغية  تزعج جهات معينة  و يريدون افشالها  و التعتيم الاعلامي عليها لكن عبثا يفعلون  .